امتیاز دهی به محصول
Recycle

کیف تبدأ عملیة إعادة التدویر؟

وفقا للنتائج التاریخیة، تمّ حرّ الماء فی حمام شیخ بهائی فی مدینة أصفهان ، علی أساس عملیة إعادة التدویر زهاء قبل ۴۰۰ سنة ماضیة ، . یقال انّ ماء هذا الحمام، کان تحرّ بالشمعة و یقع الصرف الصحی (مجری الماء )، تحت خزان الماء و  کان ماء الحمام حارا و ساخنا  من خلال إشتعال الغازات الناشئة عن الصرف الصحی . البیوت و المراکز الصناعیة ، هی مصدر مواد إعادة التدویر

یتم نوعان من فصل و تفکیک المواد لإعادة تدویر النفایة : ” الفصل و التفکیک فی المبدأ ” ” و الفصل و التفکیک فی المقصد “. یتم التفکیک فی المبدأ فی سطح المدینة و الشوارع و المحلالت التجاریة عبر السفط و دلو و سطل تفکیم و فصل المواد. لکن، قد اعتبر مکان خاصّ بإسم مرکز إعادة تدویر المواد، لأجل التفکیک و الفصل فی المقصد ، و یتم فیه تصنیف المواد التی تقع اعادة التدویر علیها و المواد غیر القابلة للإسترجاع. فی المرحلة الأولی، لأجل إعادة تدویر النفایات، یجب أن یتم فصل و تفکیک المواد القابلة للإنفصال مثل نفایات و مخلفات المطبخ و المواد الغذائیة من النفایات الأخری.  و ایضا تقع النفایات و المخلفات فی داخل الکیس و تسلّم الی الزبال (الکنّاس).

مراکز الإعادة تدویر تقوم بتبدیل هذه المواد إلی نوع من السماد تحت إسم ” الکمبوست” و یستخدمه لإصلاح التراب و تدارک و تلافی المواد الغذائیة الفائتة. فی المرحلة القادمة، یجب أن یتم فصل و تفکیک المواد القابلة لإعادة التدویر من النفایات. تعتبر الزجاجة و الورق و البلاستیک و انواع المعادن ، کأفضل المواد لإعادة التدویر. یتم تصنیف و ثم تطهیر المواد التی تتم إعادة تدویرها، فی مرکز جمع النفایات و المخلفات، و

تصمیم الخزان الآلی فی المدینة (نفایات و مخلفات البیت )، بالنظر الی نفایات طهران و تتم إعادة التدویر علیها مرة أخری ، لأن تبدّل الی مواد جدیدة للصنع و الإنتاج. لوأنّ إعادة التدویر بالقیاس والمقارنة مع الإنتاج، أثقل و أصعب من المواد الأولیة ، حینا، لکن نافعة جدا ، بسبب استخدام تلک المواد من جدید . إنتاج بعض المواد ، مثل الزیبق، خطرجدا ، فلذلک، إستخدامه من جدید و الأفضل إعادة تدویره.

المصدر: معهد للفنون و الثقافة خراسان